ads

عاجل

جوجل تستعد لإطلاق تجربة “الإنترنت الطائر” في كينيا

ذكرت تقارير صحفية، أن شركة “جوجل” تستعد لإطلاق أول تجربة تجارية لمنطاد يوفر خدمة الإنترنت في المناطق النائية، وأوضحت أن الإختبار سيجري بمجرد الحصول على موافقة نهائية في كينيا .
ومن المرتقب أن تجري هذه التجربة، في غضون أسابيع، لأجل معرفة ما إذا كان المشروع الذي يسمى بـ”Loon” سينجح في إتاحة الإتصال بشبكة الإنترنت من الجيل االرابع لأهالي المناطق النائية .

وسيجري الإختبار التقني، في إطار الشراكة مع شركة الإتصالات المحلية “كينيا تيليكوم”، أما هيئة الطيران في البلد الأفريقي، فقالت إنها ستتخذ قرارها بشأن الموافقة النهائية، خلال يوليو الجاري .

وتختبر البالونات في وسط كينيا، التي كان من الصعب تشغيل الخدمة فيها بسبب الأراضي الجبلية أو تلك التي يصعب الوصول إليها .

وسيكون على سكان عدد من المناطق النائية، أن يشتروا بطاقات بالثمن العادي للإنترنت في السوق، وسيحاولون ربط الإتصال من خلال المناطيد .

وعلى مدى السنوات الثلاث الماضية، نجح المشروع في توفير شبكة الإنترنت، في كل من بيرو وكوستاريكا، خلال كوارث طبيعية أدت إلى إرباك شبكة الإتصالات .

وتحلق مناطيد جوجل عالياً في السماء حيث لا يمكن رؤيتها بالعين المجردة، وتستمد الطاقة من ألواح الطاقة الشمسية التي تتدلى أسفلها وتجمع شحنات كهربائية في أربع ساعات تكفي لإمدادها بالطاقة ليوم كامل، فيما تحلق المناطيد حول الكرة الأرضية وسط الرياح .

ويوفر كل منطاد خدمة الإنترنت لمنطقة يتجاوز حجمها ضعف حجم مدينة نيويورك بمرتين، أو نحو 1250 كيلومتر مربع، ولا تشكل التضاريس عائقاً.

وفي السياق، قال المدير التنفيذي لـ”Loon”، ألستاير ويستجارث، “نحن متحمسون لإتخاذ خطوة كبيرة إلى الأمام لأعمالنا ورسالتنا” .

وأضاف أن ألفابيت تشكل معلماً مهماً في رحلة بدأت عام 2013 عندما أصبح راعي أغنام في نيوزيلندا أول من توصل له “Loon” الإنترنت عبر بالونات .

وتحاول شركة فيسبوك أيضاً توصيل الإنترنت عبر طائرات مسيرة تعمل بالطاقة الشمسية .

كلمات متعلقة

ads