ads

عاجل

المركزى للإحصاء والتعبئة يرد على مزاعم تصدٌر مصر المركز الأول عالمياً فى حالات الطلاق

بناء على تكليف من الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وإستمراراً لجهود المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، في متابعة ورصد الموضوعات المثيرة للجدل على شبكات التواصل الإجتماعي وعلى المواقع الإخبارية المختلفة ومتابعة ردود الفعل وتحليلها بهدف توضيح الحقائق حول تلك الموضوعات، فقد تم رصد الشائعات والموضوعات التالية خلال الفترة (من 19حتى 29 يونيو 2019‏) .

كشف المركز الإعلامى لمجلس الوزراء، إنه فى ضوء ما تردد من أنباء تُزعم تصدٌر مصر المركز الأول عالمياً فى حالات الطلاق بمعدل مليون حالة سنوياً، تواصل المركز مع الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، والذى نفى صحة تلك الأنباء تماماً .

مُؤكداً أنه لا صحة على الإطلاق لما تم تداوله حول تصدٌر مصر المرتبة الأولى عالمياً في حالات الطلاق بمعدل مليون حالة سنوياً، حيث أن معدل الطلاق بمصر بلغ 2.1 لكل ألف من السكان لعام 2017، وهذا المعدل من المعدلات العادية على مستوى العالم، مُشدداً على أن كل ما يتردد في هذا الشأن مجرد شائعات تستهدف النيل من الإستقرار المجتمعي .

ويشير المركز الإعلامي لمجلس الوزراء إلى أنه وفقاً للبيانات المتاحة خلال عام 2017 بالكتاب الإحصائي السنوي للسكان الصادر عن الأمم المتحدة ( UN Demographic Yearbook 2017 ) : يتضح أن مصر ليست في قائمة الدول الأعلى في نسب الطلاق، كما أن معدل الطلاق بمصر البالغ 2.1 حالة لكل ألف من السكان هو من المعدلات العادية بين دول العالم، حيث جاءت الدول الأعلى في معدلات الطلاق كالآتي: دولة غوام بمعدل طلاق 4.2 لكل ألف، تليها دولتي أروبا وبيلاروسيا بمعدل 3.4 لكلًِ منهما تليها دولة لاتفيا بمعدل 3.1 تليها دولة كازاخستان ودولة ليتوانيا بمعدل 3 تليها دولة كوبا بمعدل 2.9 تليها دولة جورجيا بمعدل 2.7 تليها دول الدنمارك وسان مارينو وكوستاريكا بمعدل 2.6 .

وفي النهاية يناشد كلً من الجهاز المركزي والمركز الإعلامي لمجلس الوزراء جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الإجتماعي بتحري الدقة والموضوعية، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدى لإثارة البلبلة بين المواطنين .

كلمات متعلقة

ads