ads

عاجل

لماذا تأخر صلاح عن الإنضمام لمعسكر منتخب مصر؟ وما حقيقة “طلب الشارة”؟

لا يزال الجهاز الفني للمنتخب المصري ينتظر إنضمام النجم محمد صلاح إلى معسكر الفريق، المقام حالياً في برج العرب بالأسكندرية، إستعداداً لكأس أمم أفريقيا المقرر إنطلاقها بعد أيام قليلة .

قالت تقارير صحفية، إن صلاح أرجأ موعد إلتحاقه بالمنتخب، بعدما كان محدداً له يوم 8 يونيو، بسبب رغبته في الحصول على أكبر قدر من الراحة بعد موسم شاق خاضه مع فريقه ليفربول الإنجليزي .

وإتفق “صلاح” مع خافيير أجيري، المدير الفني، على تأخير إنضمامه للمعسكر بضعة أيام حتى يتمكن من الحصول على إجازته الخاصة التي قضاها في مسقط رأسه في “نجريج” قبل أن تظهره لقطات نشرها على موقع إنستجرام في رحلات إستجمام على أحد الشواطئ المصرية بـ”الجونة”، يمارس العوم ويصطاد الأسماك .

وهو ما أكده هانى رمزي مدرب المنتخب، أن خافيير أجيرى طلب التنسيق مع محمد صلاح مباشرة حيث يجيد كلاهما اللغة الإنجليزية ، وهو ما ساعد على زيادة مساحة التفاهم والإتفاق بشأن عودة النجم صلاح لمعسكر المنتخب اليوم ، مشيراً إلى أن اللاعب سيتواجد في برج العرب خلال الساعات القليلة المقبلة، حيث فضل المدير الفنى راحة اللاعبين .

وكانت تقارير محلية ربطت تأخر موعد إنضمام صلاح بمطالبة اللاعب بحمل شارة القيادة خلال “كان 2019″، إلا أن الصحف المصرية نفت هذه التقارير، قائلةً إن “السبب الوحيد يعود إلى رغبة اللاعب في الحصول على أكبر قسط من الراحة قبل بداية منافسات البطولة الأفريقية” .

وأوضح رمزى أن محمد صلاح لم يطلب على الإطلاق منحه شارة القيادة للمنتخب خلال البطولة، لأنه لاعب عالمى محترف ويعلم جيداً هذا الأمر، نافياً تماماً ما أُثير بشأن طلب صلاح لشارة القيادة .

ويحمل المدافع أحمد المحمدي نجم نادى (أستون فيلا الإنجليزى) شارة قيادة المنتخب المصري، ويليه لاعب الأهلي وليد سليمان (34 عاماً) .

وفى سياق متصل قرر مجموعة من اللاعبين الكبار داخل معسكر المنتخب إقامة إحتفالية بسيطة لصلاح عقب إنضمامه للمعسكر بمناسبة حصوله على بطولة دورى أبطال أوروبا فضلاً عن كونه أول مصرى يُسجل فى نهائى هذه البطولة العالمية .

كلمات متعلقة

ads