ads

عاجل

صناديق قمامة متطورة في شوارع بنها ضمن حملة جديدة تحت عنوان “بنها أنظف بينا”

أطلقت مبادرة “بنها لشبابها” برئاسة أحمد كمال شعلان، منسق المبادرة، حملة جديدة تحت عنوان “بنها أنظف بينا” في إطار خطة المبادرة لمحاصرة أزمة النظافة وإنتشار مقالب القمامة العشوائية بالمدينة وبعض المناطق الحيوية بها .

حيث أهدت المبادرة مجلس مدينة بنها برئاسة حمدي سلامه، 7 صناديق قمامة متطورة صممتها المبادرة بتكلفة 100 ألف جنيه حيث تساعد هذه الصناديق علي توفير مكان أمن ومغلق لجمع القمامة ويتم تفريغه بطريقة جديدة بحيث يتم جمع القمامة بسيارات المجلس دون ترك أي أثار حول الصندوق بما يحافظ علي الشكل الجمالي .

صرح أحمد كمال شعلان منسق المبادرة، أن الحملة تأتي إستجابة لمطالبة الدكتور علاء مرزوق محافظ القليوبية ، بتدشين حملات جادة من المجتمع المدني لمواجهة أزمة القمامة حيث قررت المبادرة تدشين الحملة الجديدة لمواجهة مشكلات مقالب القمامة بجوار المناطق الحيوية والمدارس والتي إنتشرت مؤخراً بالعاصمة، حيث تم تنفيذ صناديق القمامة الجديده بحيث تحفظ القمامة بطريقة جمالية دون تشوية المظهر الحضاري، مشيراً أنه تم وضع هذه الصناديق بمنطقة الحرس الوطني ببنها وبجوار إدارة الجامعة بشارع المرور وبجوار مدرسة بنها الثانوية بنات، وهي الأماكن التي كانت تُعاني من تحولها لمقالب قمامة عشوائية .

وأكد شعلان، على ضرورة تكاتف جميع منظمات المجتمع المدنى فى منظومة النظافة للقضاء علي أزمة القمامة، من خلال المشاركة فى أعمال الجمع والنقل للمخلفات بحيث يكون جزء لا يتجزأ من المنظومة ، مشيراً أن الحملة تضمن أيضاً فعاليات لتوعية المواطنين بالنظافة في ضواحي العاصمة بنها .

وقال شعلان، أن الصناديق الجديدة متطورة جداً وتراعي الإشتراطات والسلامة البيئية من خلال إنشائها بصورة مغلقة تمنع الإنبعاثات والروائح الكريهة حفاظاً علي سلامة المواطنين .

كما وجه شعلان، رسالة لأهالي عاصمة القليوبية، مطالباً بضرورة الحفاظ علي المظهر الجمالي والحضارى وإلقاء القمامة داخل الصناديق للعمل على الحفاظ البيئة بشكل عام وتحسين المظهر الجمالي، مشيراً أن الحملة بالتعاون مع مجلس المدينة تسعي لتعميم هذا المشروع علي كافة أنحاء وضواحي وأحياء العاصمة ، بهدف تغيير ثقافة الشارع بكل فئاته فى التعامل مع القمامة ولكى يشعر مواطني العاصمة بالفارق .

كلمات متعلقة

ads