ads

عاجل

الفشار وفوائده الكبيرة لصحة الإنسان

ماذا يحدث للإنسان عند تناوله الفشار (البوبكورن، الشامية أو البوشار، النفّيش) بكميات كبيرة؟ حقاً شئ غير متوقع..!!!

يُعد الفشار (بالإنجليزية: Popcorn) نوعاً من الذرة التي تفرقع عندما تتعرض للحرارة، ويعود التفسير في ذلك إلى التركيبة الخاصة به، حيث تحتوي نواة الفشار على الزيت، والماء، والنشا، ومغطاة بقشرة صلبة، ويؤدي تسخين الفشار إلى تبخر الماء الموجود في النواة نتيجة تمدده، ولكنه يبقى داخل القشرة، ويقوم كلٌ من الزيت الساخن وهذا البخار بجعل قوام النشا ليناً كالجيلاتين، وعندما تصل درجة الحرارة إلى 180 درجة حرارة مئوية يزداد الضغط داخل النواة مما يؤدي إلى اختراقها للقشرة وفرقعتها.

ويعتبر الفشار أحد أفضل الخيارات لتناول وجبة خفيفة صحية ولذيذة؛ حيث إنه قليل السُعرات الحرارية،  ويزود الجسم بالعديد من المواد الغذائية المهمة، ويوفر العديد من الفوائد الصحية .

بالطبع جميعنا نعرف الفشار ونعشقه عشقاً كبيراً فهو أنيسنا لحظة مشاهدة التليفزيون، أو عند متابعة مباريات كرة القدم ، وهو أيضاً معشوق أطفالنا فلا يمكنك أن تجد طفل لا يحب تناول الفشار وكثيراً ما تصنع الأمهات الفشار لأطفالهن وذلك إستجابة لإلحاحهم الشديد عليهن بتجهيزه وذلك يرجع إلى حبهم الشديد للفشار لطعمه اللذيذ ومذاقه المميز الذى يفتح الشهية على تناوله .

** ولكن هل سألت نفسك يوماً عن مدى التغيرات التى تحدث لك نتيجة تناول الفشار؟ وهل هو صحي أم لا؟ وهل عليك الإكثار منه أو التوقف عن تناوله فى الحال؟ وماهى فوائد الفشار؟

كل تلك الأسئلة سوف تجد الرد المقنع والعلمى عليها معنا لأننا سوف نقدم لك نتائج أبحاث ودراسات علمية قام بها علماء أمريكيون لدراسة مدى التغيرات التى تحدث للإنسان فور تناوله للفشار وقد أوضحت تلك الأبحاث موقفها النهائى من الفشار وهل هو صحى ومفيد للإنسان أم لا .
فقد أعلنت مجموعة من العلماء عن مجموعة من التغيرات تحدث فور تناول الإنسان للفشار بكميات كبيرة وتتمثل تلك التغيرات في الآتي..!!!

فوائـــــد الفــــشار :-

يُصنف الفشار من الحبوب الكاملة، ويحتوي على العديد من العناصر الغذائية كالألياف، ومضادات الأكسدة، والمنجنيز، والمغنسيوم، وفيتامينات ب، مما يزود الجسم بالعديد من الفوائد التى تعود بشكل إيجابى على الصحة العامة للإنسان ومنها :-

أولاً:- مصدر غنى بمضادات الأكسدة، كشفت الدراسات العلمية عن إحتواء الفشار على كمية لا بأس بها من مضادات الأكسدة مثل (مركبات البوليفينول) والتى تتركز على وجه الخصوص فى القشرة، وفى حين تناول كميات كبيرة من الفشار فإن ذلك يعمل على مقاومة خطر الإصابة بالعديد من الأمراض كالسرطان، وهزيمة خلاياها وتحسن أداء الجهاز المناعى بالجسم، والأعراض المرتبطة بالتقدم في السن كظهور التجاعيد، والبقع الداكنة على البشرة، والقصور الإدراكي، والتنكس البقعي، والخرف، وغيرها .

ثانياً:- يحتوي الفشار على نسبة عالية جداً من الحديد وفى حين تناول كميات كبيرة منه فإن ذلك يعمل فى القضاء علي الأنيميا وفقر الدم بجدارة، كما يُساعد على تقليل مستوى الكوليسترول فى الدم، حيث تُساهم الألياف فى الفشار على التخلص من تراكم الكوليسترول فى جدران الأوعية الدموية والشرايين، وتقليل مستوى الكوليسترول الكلى وخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية .

ثالثاً:- تحسين صحة الجهاز الهضمى،  كما أثبتت الدراسات أن الفشار يحتوى على كميات لا بأس بها من الألياف الطبيعية، بالإضافة إلى فيتامين ب ، وفيتامين هـ ، والتى تُعد مفيدة جداً للجهاز الهضمى وفى حين تناول الفشار بكميات كبيرة فإن ذلك يعمل فى التخلص من مشاكل المعدة وأعراضها المزعجة وخصوصاً الإمساك فقد أثبتت الدراسات على قدرة الفشار فى القضاء الفعال والفورى على الإمساك .

رابعاً:- تنظيم مستويات السكر فى الدم، كشفت الأبحاث على أن الألياف فى الفشار تُساعد على تنظيم إفراز الأنسولين والسكر فى الدم والتحكم بمستوياتهما، لذلك يُعد الفشار هو الإختيار الأمثل لمرضى السكر حيث يعمل على ضبط معدل السكر فى الدم طبيعياً .

خامساً:- يُساهم فى تقليل الوزن، وذلك فى حال إعداده بطريقة صحيحة، وتناوله بإعتدال، ويعود ذلك لإحتوائه على كمية قليلة من السُعرات الحرارية، وكميات كبيرة من الألياف والتى تُساهم فى الشعور بالإمتلاء (الشبع)، وتثبط إفراز هرمون الجوع الذى يُدعى “الجريلين- Ghrelin” مما قد يُساعد على منع الإفراط فى تناول الطعام، بالإضافة إلى إحتوائه على دهون أساسية وجيدة لصحة الجسم .

سادساً:- مفيد للعظام ، لأن الذرة تحتوي على كمية عالية من الفسفور والمعادن المفيدة للعظام وتعزز وظائف الخلايا في الجسم، كما أن الفشار غني بمعادن أخرى تحافظ على صحة العظام .

سابعاً:- يساعد على تخفيف الإكتئاب، وذلك لإحتواء الفشار على فيتامين ب ، ويعرف فيتامين «B3» والمعروف أيضاً بإسم النياسين، بقدرته على تخفيف الإكتئاب، ما يجعل طبق الفشار غذاء للروح أيضاً .

كلمات متعلقة

ads