ads

عاجل

ممثلة مكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة تُعرب عن شكرها لوزير الداخلية المصرى

أعربت كريستينا البرتين، الممثل الإقليمى لمكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة للشرق الأوسط وشمال إفريقيا، عن شكرها لوزير الداخلية المصرى على أوجه التعاون المثمر والبناء مع المكتب، وما لمسته من جهود مبذولة للإرتقاء بمنظومة الرعاية الصحية داخل السجون المصرية .

كما أشادت البرتين، بالتعاون القائم بين قطاع السجون والقطاعات المعنية بوزارة الصحة والسكان لتقديم الرعاية الصحية لنزلاء السجون، ولاسيما الشق الوقائى الذى يُساهم فى الحد من إنتشار الأمراض، مُعربةً عن تطلعها لمزيد من التعاون فى هذا المجال .

جاء ذلك خلال عقد قطاع السجون دورة تدريبية بالتنسيق مع مكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة للشرق الأوسط وشمال إفريقيا، والقطاعات المعنية بوزارة الصحة والسكان للقائمين على تقديم الخدمات والمشورة الصحية بمنطقة سجون القناطر من “ضباط ، أطباء ، تمريض ، فنيين ، إخصائيين إجتماعيين” وذلك بحضور عدد من مسئولى مكتب الأمم المتحدة المعنى بالمخدرات والجريمة للشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وعدد من مسئولى وزارة الصحة والسكان بالإضافة إلى عدد من المتخصصين .

وذلك فى إطار استراتيجية وزارة الداخلية الهادفة فى أحد محاورها إلى تقديم كافة أوجه الرعاية لنزلاء السجون، ولاسيما الرعاية الصحية بشقيها العلاجى والوقائى، وذلك من خلال تدريب العناصر البشرية القائمة على تقديم الخدمات والمشورة الصحية لنزلاء السجون .

كلمات متعلقة

ads