ads

عاجل

الحكم على حبيب العادلى وآخرين فى قضية الإستيلاء على أموال الداخلية، ووفاة المتهم الثالث .

بدأت منذ قليل الدائرة 14، بمحكمة جنايات الجيزة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم الخميس، جلسة النطق بالحكم على حبيب العادلى و10 موظفين آخرين إعادة محاكمتهم فى إتهامهم بالإستيلاء، وتسهيل الإستيلاء على المال العام بالداخلية .

ويصدر الحكم برئاسة المستشار معتز خفاجى، وعضوية المستشارين سامح سليمان ، ومحمد عمار ، والسعيد محمود ، وسكرتارية سيد حجاج ومحمد السعيد .

وحضر حبيب العادلى جلسة النطق بالحكم، وقدمت زوجة المتهم فؤاد كمال، ما يفيد وفاة زوجها بتاريخ 20 يناير 2019 .

وكان قاضى التحقيق المنتدب من وزارة العدل قد قرر فى وقت سابق، إحالة حبيب العادلى وزير الداخلية الأسبق، والمتهم الثانى فى أمر الإحالة لمحكمة الجنايات بتهمة الإستيلاء والإضرار بأموال وزارة الداخلية بمبلغ 2 مليار و388 مليوناً و590 ألفاً و599 جنيهاً، كما أحالت المحكمة 11 موظفاً آخرين بالوزارة بتهمة تسهيل الإستيلاء على المال العام .

وكانت محكمة جنايات القاهرة، برئاسة المستشار حسن فريد، قد قضت فى جلسة 15 أبريل 2017، بالسجن المشدد 7 سنوات لحبيب العادلى وإثنين آخرين فى قضية الإستيلاء وتسهيل الإستيلاء على المال العام بالداخلية، والإضرار العمدى بالمال العام، و قضت بالسجن المشدد 5 سنوات لـ6 متهمين، والمشدد 3 سنوات لمتهمين إثنين، وإنقضاء الدعوى لمتهمين لوفاتهما، كما قضت المحكمة بإلزام حبيب إبراهيم العادلى، ونبيبل سليمان “المتهم الثانى”، وسمير عبد القادر “الثالث” برد مبلغ 195 مليون و936 ألف جنيه وتغريمهم، مبلغ 195 مليون و936 ألف جنيه .

وألزمت المحكمة المحكوم عليهم الأول “حبيب العادلى” والثالث والخامس والسابع والثامن والتاسع والعاشر والحادى عشر والثانى والثالث عشر، برد مبلغ 529 مليون جنيه، وتغريمهم 529 مليون جنيه، وعزل جميع المتهمين من وظائفهم .

وتغريم المحكوم عليهم الثانى والثالث والخامس والتاسع والعاشر والحادى عشر والثانى عشر والثالث عشر، برد مبلغ 62 مليون جنيه، وتغريمهم 62 مليون جنيه .

كلمات متعلقة

ads