ads

عاجل

حبس المتهمين بتهمة التخلص من جثة ربة منزل بطوخ 4 أيام على ذمة التحقيقات

قررت نيابة طوخ برئاسة المستشار أحمد الميهى، حبس السائقين المتهمين بالتخلص من جثة ربة منزل، 4 أيام على ذمة التحقيقات ، لتخلص المتهم الأول من جثة المجنى عليها بمساعدة المتهم الثانى عقب وفاتها بعد سهرة حمراء معه، نتيجة إصابتها بنزيف حاد بإحدى قرى طوخ.

وتعود أحداث الواقعة عندما تلقى اللواء رضا طبلية، مدير أمن القليوبية، إخطاراً من العميد فوزى عبدربه، مأمور مركز شرطة طوخ بورود بلاغ من أهالى قرية زاوية بلتان بالعثور على جثة لسيدة ملقاة بأرض زراعية،وتبين من المعاينة أن الجثة لسيدة بالعقد الرابع من العمر، وترتدى ملابس ريفية كاملة وملقاة بأرض زراعية بقرية زاوية بلتان التابعة لدائرة مركز طوخ .

وتم تشكيل فريق بحث من رجال المباحث وتوصلت التحريات إلى أن الجثة لسيدة تُدعى” م ” تبلغ من العمر 41 عاماً، أرملة ومقيمة بإحدى قرى مركز بنها، وأنها على علاقة مع أحد الأشخاص من قرية زاوية بلتان، وأنها معتادة على الذهاب إلى منزله لإقامة علاقة جنسية معه، ولكن فى أخر لقاء لهما وأثناء المُعاشرة المُحرمة أُصيبت بنزيف حاد، ولم يتمكن المتهم من إسعافها خشية إفتضاح أمره فتركها حتى لقيت حتفها، وإستعان بنجل شقيقه للتخلص من الجثة وألقيا بالجثة فى مكان العثور عليها، وتم التحفظ على المتهمين بعد تحرير المحضر اللازم وأُحيلا إلى النيابة العامة التى أصدرت قرارها السابق .

كلمات متعلقة

ads