ads

عاجل

أعمال الصيانة والترميمات تُخرج الأمراء من القصر الملكى “باكينجهام”

كشفت صحيفة “إكسبريس” البريطانية عن خطة مُرتقبة لنقل الأمراء ” أندرو ، وإدوارد ، وآن ” ، أبناء الملكة إليزابيث الثانية ، وأشقاء ولى العهد الأمير ” تشارلز ” ، من قصر باكينجهام فى وقت لاحق من هذا العام فى إطار مشروع تجديد وصيانة القصر الملكى العريق ، الذى يبلغ عمره 315 عام .

وأوضحت الصحيفة البريطانية أنه سيتم نقل مكاتب الأمراء الثلاثة إلى قصر ” سانت جيمس ” بجوار كلارنس هاوس ، حيث يعيش الأمير تشارلز .

ومن المقرر أن يُخلى الأمير أندرو الإبن الثانى للملكة إليزابيث ، والأمير إدوارد الإبن الأصغر مقرهما السكنى فى الجناح الشرقى لقصر باكينجهام خلال التجديدات ، وسينتقلان إلى أماكن أخرى مؤقتة لحين الإنتهاء من التجديدات .

وتجرى أعمال التجديدات فى إطار مشروع بدأ العام الماضى بعد إكتشاف أخطار كارثية تُهدد القصر التاريخى ، وسيشمل مشروع التجديد تمزيق وإستبدال 3 آلاف كيلو متر من الكابلات المطاطية داخل القصر ، والتى أُعتبرت خطراً حقيقياً فى حالة وقوع حرائق ، كما سيتم نقل حوالى 3 آلاف قطعة من الأثاث واللوحات الفنية من جميع الطوابق الست للجناح الأيسر .

ومن المرجح خروج الملكة والأمير فيليب من مقرهما السكنى فى الجناح الشمالى بحلول عام 2025 .

وأضافت صحيفة إكسبريس أن تكلفة أعمال التجديد فى القصر الملكى ستبلغ نحو 369 مليون جنيه استرلينى ، ومن المتوقع أن تستغرق 10 سنوات لتنتهى بحلول عام 2027 .

كلمات متعلقة

ads